الجحيم – مراجعة كتاب

من المفارقات أن الكوابيس سبب لإيقاظ الناس، إلا ان ما شعر به بطل رواية الجحيم، البروفيسور روبرت لانغدون،  كان مختلفًا فقد أستيقظ ليجد نفسه في كابوس. يختفي جزء من ذاكرته كيف هو في فلورنسا الآن وقد كان قبل يومين محاضرًا في جامعة هارفرد، ويختفي مع ذلك ساعة معصمه الميكي ماوس، المرتبطة بطفولته والتي أهداها إياه له والداه ليختفي مع الساعة الآمان الذي يشعر به فيجد مسدسًا مصوبًا إتجاه صدره، ويجد نفسه مطلوب دوليًا. لكنه يجهل السبب. وفي الصفحة الأخيرة في الرواية فقط تعود إليه ساعة يده ولكن بعد ماذا! بعد فوات الأوان. ليست الساعة هي اللغز. فهو لا يستطيع الخلاص إلا من خلال حل لغز أدبي تاريخي وفني بنفس الوقت وهي فك شفرات قصيدة الجحيم ل”دانتي أليغييري”، والوصول لقناع “دانتي” نفسه من القرن السادس عشر. يعيش القارئ تجربه أكثر من رائعة في المطاردة التي خاضها روبرت داخل “قصر بيتي” و”حدائق بابلو” ومعرفة تاريخ أسره فنية عريقة “ميديتشي”. لا يجد القناع في القصر بل في كنيسة في وسط العاصمة، سر إختفاء القناع هو لغز أخر فهو من قام بسرقته قبل يوم من فقدان ذاكرته، هذا ما كشفته كاميرات التصوير الموزعة بطول المتحف، يحتوي القناع على مقاطع من الفكاهة الألهية فتشير إلى موضع في البندقية، حينها يستقل روبرت القطار ويسافر إليها. وبعد بحث وفي منتصف القصة يعرف أن كل ما خاضه من مطاردات كان عبارة عن كذبه!!!

CroDHbnWcAEcv3C.jpg

79.jpg

الكذبة والمسرحية التي جعلته يخسر رفيقة المطاردات العبقرية “د. سيينا”، يأتي وقت الجد فهو ينقذ العالم من خطر وباء مرضي حيوي، خلقه انسان كاريزمي مغمور بحب “الجحيم” الذي وصفه “دانتي” ويظن ذلك المتعجرف المتخصص بالكيمياء الحيوية الملقب ”زوبريست” أن الجحيم هو عبارة عن التكاثف السكاني الرهيب، فالرياضيات لا تكذب وان  كوكب الأرض لا يحتمل كل هذا الهدر.

ففي الأساس، هنالك إعتراف رياضي بأن عدد سكان العالم يرتفع، والناس الذين يعيشون لمدة أطول، وثروات الطبيعة في تضائل. وتتوقع  المعادلات الرياضية أن الوضع الحالي لن يؤدي سوى إلى إنهيار الوضع الإجتماعي بشكل مروع. من وجهة نضر المتعجرف “زوربريست” أن أفضل ما حصل في القرون الوسطى، القرن الرابع عشر، هو وباء الطاعون الذي أدى الى تضائل وتوازن حجم السكان مع الطبيعة. حقيقة يقشعر جسد كل من يقرأها.

تنكر هيئة الصحة العالمية فكرة التكاثف السكاني كما تنكر الكنسية ذلك وترفض توعية الناس وخاصة في المدن الفقيرة بوسائل منع وتنظيم الحمل فتنتج أعداد جمه من أطفال يعانون المجاعة، كل ذلك بسبب الكنيسة التي تخيفهم بالجحيم وتقوم بالتبشير.

الإنكار جزء حيوي من الآلية التي يستخدمها الإنسان للتحمل. من دونه، كان الجميع سيستيقظ كل صباع مرعوبين من مختلف الطرق التي ستؤدي إلى موتهم. عوضًا عن ذلك تقوم العقول بحجب مخاوفنا الوجودية بالتركيز على الضغوط التي يمكننا التعامل معهاك مثل الوصول إلى العمل في الوقت المحدد، ودفع الديون. ولو واجهنا مخاوف وجودية على نطاق أوسع فإننا ننبذها بسرعة ونعيد التركيز على المهام البسيطة والتفاهات اليومية.

CroCmTfWYAA-z7o.jpg

وهكذا فهنالك صراعين بين الإنسانيين “منظمة الصحة” وبين الفوق إنساننين “جماعة الهندسة الجينية والكيمياء الحيوية لزوبريست” أما الطرف الثالث والذي أعتبره البطل الثاني في الرواية فهو الممول والعميد الذي أخفى هوية زوبريست، ولكنه ندم مما أدى لخرق بروتوكالاته الشخصية في عدم وفائه لهذا العميل الكريزماوي زوبريست، فيحاول حينها إعادة إصلاح كل شيئ على طريقته.

يعثر العميد على “روبرت” ويتحالف العميد مع رئيسة هيئة الصحة العالمية، فييطيرون إلى قلب العاصمة البيزينطيه، مسجد آيه صوفيا في إسطنبول، فهنالك في المسجد كما أشار الشعر المقوش خلف قناع دانتي أن الكمين موضوع اسفل قصر غارق، فهم الجميع انه مسجد آيه صوفيا، عندما وصلوا إلى داخل القصر بحثوا عن قبر الدوق الخائن، سمعوا خرير الماء من خلفه فعرفوا ان الوباء أسفله لكنهم أخطأوا الرقعه، ففي كل مكان في مسجد آيا صوفيا يمكن سماع خرير المياه، وهو يتجه الى خزان المدينه ولا يستقر بتاًا تحت القبر، هذا ما أخبرهم به مشرف المسجد. فاتجهوا إلى خزان مياه المدينه. لكن المفاجئة كانت ليست فيما اعتقده الجميع انهم وصلوا باليوم الأول بل هو باليوم الأخير!! لقد فات الأوان وليست دائما النهايات سعيدة.  تجري أحداث كثيره تدابيريه ، تعود الساعة التي أفتقدها روبرت في صفحات الروايه إلى معصمه وتنتهي القصة.

آيا-صوفيا-أجمل-مسجد-في-تركيا-112.jpg

CroBXoOWAAAauZL.jpg

تتغير عاطفة القارئ ووجهة نضره عن كل بطل في كل جزء فالطيبون يصبحون هم الأشرار والأشرار يتحولون إلى طيبيين، الجميع يقوم بالخداع، لدرجة أن أدق تفاصيل الرواية تحدث فارقًا. الرواية عبقرييه ومليئة بالمعلومات والإثارة!! تقيمي ٥/٥

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s