رسم للأميرة ديانا

ما أعرف عن الأميرة ديانا سوى أن أسمها ديانا، وتوفيت إثر حادث مع عشيقها نتج عن مطاردة مع سلطات الأمن في باريس لأني زرت موقع الحادثة، وانها أم الأمير وليام! بس
لفتت نضري إبتسامتها والوقار الكامل في مشيتها وإنفعالات وجهها.. رسمتها 🙂

بالبداية من زمان تركت رسم الوجوه لكن اشتهيت أرسم ورجعت .. يعني فيه كثير اخطاء وواضحة بعد

٢٠١٣٠٨٢١-٠٨٠١٥٩.jpg

٢٠١٣٠٨٢١-٠٨٠٢١٧.jpg

٢٠١٣٠٨٢١-٠٨٠٢٣٥.jpg

رأي واحد حول “رسم للأميرة ديانا

  1. Sabrin Ali كتب:

    لأن الملائكة لا تحب سكنى الأرض، ربما، و أنا أحب اللواتي يخترن المغادرة مبكراً، أحبها الناس، و ارتاح المسلمون لافتراض أنها كانت تكتم إسلامها في آخر أيامها فقط ليبرروا أمنياتهم لها بأن يكون باب الرحمة غير محظور عليها حتى لا تكون تلك الأمنيات ضالة، قيل بأنها كانت حاملاً و تستعد للزواج بابن الفايد، و بأن هذا شكل خطراً على تاريخها الملكي الذي لم تنسجم معه يوماً إلا بالشكليات، و لذا تم إعداد سيناريو التخلص منها بذلك الشكل، قيل و قيل الكثير، و لكن العشاق حين يرحلون معاً يتحولون لرموز، فوق أنها الرمز الذي تم تسجيله في التاريخ تحت بند “زفاف القرن” و “جنازة القرن” و ما بينهما من عذاب لم يعد يعني أحد، فنحن حين نخلق الرموز نقوم بتفريغها من أحاسيس البشر العاديين، ثم حين يقاوم الواحد منهم و يتمرد على الإطار الذي تم زجه فيه بالقوة، يتم التخلص منه حتى لا تتشوه الصورة. العالم لا يتسامح معهم و هم بخير، فقط حين يتحولون إلى ضحايا.

    و المحاولة جميلة، الملامح مختلفة قليلاً و لكنها تظهر تعبيراً غير مألوف على وجهها. ربما كانت لتكون على هذا الشكل لو كانت بقيت على قيد الحياة حتى الآن!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s